الرئيسية / أحداث الساعة / وزارة الخارجية الأمريكية :”لا يوجد أي جديد بشأن ملف الصحراء الغربية”

وزارة الخارجية الأمريكية :”لا يوجد أي جديد بشأن ملف الصحراء الغربية”

واشنطن أكدت دعمها للمسار الأممي لتحقيق حل عادل ودائم لنزاع الصحراء الغربية طويل الأمد

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أنه لا يوجد أي جديد بشأن ملف الصحراء الغربية،و ذلك ردًا من إدارة الرئيس الامريكي جو بايدن على أن واشنطن لم تتخذ حتى الآن أي قرار بخصوص التراجع عن قرار ترامب الاعتراف بمغربية الصحراء من عدمه في رد واضح على الأبواق الإعلامية لنظام المخزن التي زعمت أن أمريكا لن تتراجع عن قرار ترامب.

وزارة الخارجية الأمريكية :”لا يوجد أي جديد بشأن ملف الصحراء الغربية”

المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، و في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين قال :”سنواصل دعم المسار الأممي لتحقيق حل عادل ودائم لهذا النزاع طويل الأمد وندعم مهمة بعثة الأمم المتحدة في الصحراء لمراقبة وقف إطلاق النار ومنع العنف”.

و هو التصريح الذي يوحي بأن أمريكا ستراجع قرار إعتراف ترامب بمغربية الصحراء الغربية لأنه لا يتوافق و موقفها المبدئي و المعروف و الذي يتوافق مع رؤية الأمم المتحدة و هو الاستفتاء لتحقيق مصير الصحراويين و ليس الحكم الذاتي الذي يرغب فيه المغرب.

و فيما يتعلق بتطبيع العلاقات مع إسرائيل ، قال المسؤول الأمريكي :”نرحب بالخطوات التي قام بها المغرب لتطوير العلاقات مع إسرائيل والتي سيكون لها منافع على البلدين على المدى البعيد”.

و هي العبارة التي تستحسن التطبيع مع اسرائيل لكنها لا تشير لا من قريب و لا من بعيد إلى قضية مضي واشنطن قُدمًا نحو الإ‘تراف بمغربية الصحراء الغربية،عكس ما يعتقد الخبير في السياسة الخارجية المغربية وشؤون الأمم المتحدة في واشنطن، سمير بنيس، عندما زعم أن التصريح الصادر عن المتحدث عن وزارة الخارجية سيصيب الجزائر بنوبة من الجنون…!.

وكتب ،بنيس في منشور له على حسابه بالفيسبوك أن المتحدث باسم الخارجية الأمريكية أكد بأنه “لا يوجد أي جديد بشأن الصحراء الغربية ونرحب بالخطوات التي قام بها المغرب لتطوير العلاقات مع إسرائيل والتي سيكون لها منافع على البلدين على المدى البعيد”.

وشدد بنيس على أن المسؤول الأمريكي كان واضحاً بالتأكيد على مواصلة دعم المسار الأممي لتحقيق حل عادل ودائم لهذا النزاع طويل الأمد وندعم مهمة بعثة الأمم المتحدة في الصحراء لمراقبة وقف إطلاق النار ومنع العنف.

و يبدو أن الخبير “الوهمي” لم يفهم عبارة “مواصلة أمريكا دعم المسار الأممي لتحقيق حل عادل و دائم لهذا النزاع طويل الأمد” فهو تأكيد على عودة أمريكا إلى رشدها الذي فقدته مع الرئيس “المجنون” ترامب،فالمسار الأممي هو الاستفتاء لتحقيق المصير و ليس الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية…والله أنا مشفق على المغاربة الذين فقدوا وعيهم بسبب ما يتعاطونه كبيرهم و صغيرهم سيدهم و عبدهم من كيف و ماشابه.

عمّــــار قـــردود

الفيديو من مصدر مغربي

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يترأس اجتماعًا لمجلس الوزراء اليوم الأحد

يترأس رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، بمقر رئاسة الجمهورية، الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجـــــل